facebook twitter Youtube whatsapp Instagram nabd

يحدث في عمان.. دخل المستشفى بسسب كسر وخرج جثه

يحدث في عمان.. دخل المستشفى بسسب كسر وخرج جثه
القبة نيوز - روى والد شاب تفاصيل ما حدث مع ابنه الذي دخل إلى المستشفى وهو يمشي على رجليه، وخرج منها جثة.

وقال لوسيلة إعلام محلية عبر أثير إذاعي اليوم الإثنين، إنه نقل ابنه إلى مستشفى خاص في عمّان بسبب كسر في قدمه، بعد أن رفض مستشفى البشير استقباله بحجة عدم وجود أسرّة شاغرة.

وأضاف أنه حصل على تقرير من مستشفى البشير يفيد بوجود كسر مفتوح وعظم متفتت في قدم ابنه، إضافة إلى نزيف في الوريد، وتم تقديم التقرير للمستشفى الخاص.

وأكد أنه تم تجبير قدم ابنه المكسورة، لنكتشف لاحقًا أنه تم تجبير قدمه بشكل خاطئ، الأمر الذي منع ابنه من السير على قدمه لمدة 5 أشهر.

وتابع الوالد المكلوم والدموع تسبقه: قدمه أصبحت حمراء اللون بسبب وجود ورم فيها، وذات ليلة، أي بعد 5 أشهر من خروجه من المستشفى، تدهور وضعه الصحي بشكل مفاجئ، ليتم نقله إلى مستشفى البشير، وهناك فارق الحياة، بعد ان تم وضعه على جهاز الأكسجين.

وأوضح أنه حاول الحصول على تقرير عن سبب وفاة ابنه، من المستشفى لكنه لم يتمكن من ذلك، قائلا: الكل يتجاهل الموضوع، ويظهرون خوفهم من فتح الموضوع، دون ابداء الأسباب.

وبيّنَ أن المستشفى أعطاه تقريرا عن سبب الوفاة، جاء فيه، أن الابن توفي بسبب سرطان الدم، علماً أن نجله خالٍ من الأمراض ولا يحمل أي سيرة مرضية، مُتسائلاً: من أين جاؤوا بالسرطان لإبني، ولماذا؟.

ولفت إلى أن الطب الشرعي لم يكشف على الجثة، واعتمد تقرير أحد أطباء مستشفى البشير، بأن سبب الوفاة، هو السرطان.

واستدرك قائلاً: بعدها ذهبنا إلى العاملين في المستشفى البشير، وتم إعطائي رقم ملف ابني ورقمه الوطني، وعند فتح الملف، قال لنا بالحرف الواحد، أن سبب الوفاة المقيّد في سجلات المستشفى ناتج عن تعفّن في القدم لعدم تجبيرها بالشكل الصحيح، وأن المتوفي لو بقيّ حيّا لمدة أسبوع لتم بتر قدمه".

وأوضح أنه طالب أكثر من مرة بالحصول على التقرير النهائي، وفي كل مرة يحصل على تقرير يتحدث عن سبب مختلف للوفاة، متهما بالمستشفى بالتستر على التقارير الخاصة بوفاة ابنه.

بدوره قال مدير مستشفى البشير علي العبداللات إن تم إعطاء جميع المشروحات عن حالة المتوفى لوالده، مضيفا أن المستشفى بمديرها وحتى وزير الصحة، لا يستطيع أن تعطي الأب سبب الوفاة، بسبب أن المتوفى تم تحويله للطب الشرعي، مشيرا إلى أن الطب الشرعي هو الجهة الوحيدة المخوّلة بإعطاء سبب الوفاة.

من جانبه قال مدير الطب الشرعي ماجد الشمايلة، إن والد المتوفى أحضر إلى الطب الشرعي العديد من التقارير، وجميعها تشير إلى أن الشاب توفي بمرض السرطان.

وأضاف أن التحاليل الطبية وإن كانت تشير إلى خلو المتوفى من الأمراض خلال إصابته بكسر في قدمه، لكن ذلك لا ينفي حدوث حالة مرضية حادة عن المريض كسرطان الدم الحاد.
تابعوا القبة نيوز على Google News
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2022
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )