الهواري: مبادرة القراءة والحساب بذلت جهود عظيمة في رفع مستوى المهارات الحسابية والقرائية لدى طلبة المرحلة في وزارة التربية

{clean_title}
القبة نيوز - رعى مدير مديرية التربية والتعليم للمزار الشمالي الدكتور فيصل الهواري اجتماع لمديري ومديرات مدارس المرحلة في مدرسة المزار الشمالي الأساسية المختلطة بالتعاون مع مبادرة القراءة والحساب RAMP لمناقشة نتائج إختبار ضبط الجودة الذي عُقد في ٢٠٢١ والذي يهدف الى تحديد مستوى المهارات الحسابية والقرائية لدى الطلبة، ويسعى هذا الإجتماع لوضع خطة علاجية للإرتقاء بالمهارات الأساسية وبالتالي تقديم الدعم الفني لضمان المستوى المنشود.
 وكان الإجتماع بحضور رئيس قسم الإشراف الدكتور منصور العرود والمشرف التربوي الدكتور جراح الجراح والمشرفة شهلا الجراح ومنسقة مبادرة القراءة والحساب (RAMP) لإقليم الشمال الدكتورة سمر الشديفات.

ثمن مدير مديرية التربية والتعليم للمزار الشمالي الدكتور الهواري بالدور المحوري الذي بذلته مبادرة القراءة والحساب في تطوير المهارات الأساسية لدى طلبة الصفوف الثلاث الأولى. وأشار ان الوزارة سعت جاهدة لتطوير المهارات الأساسية من خلال اتباع تنفيذ أدوات مبادرة القراءة والحساب ومتابعة تنفيذ استراتيجيات التدريس الحديثة في الغرفة الصفية. وينبع هذا الإهتمام لهذه المرحلة لما لها من أثر في تحسين مستوى الطلبة واعدادهم للصفوف التي تليها.

افتتح مدير التربية الإجتماع بكلمة عبر فيها عن شكره لمبادرة القراءة والحساب وللمدراء القيادين والمشرفين  الذين تجمعهم رؤيا واحدة إلا وهي السعي نحو تجويد عملية التعليم وأكد ان للمدراء الدور الأساسي في احداث التغيير المنشود في الميدان وخصوصا انهم المشرفين المقيمين في مدارسهم.

وأكد الهواري ان مديرية تربية المزار الشمالي وضعت نصب عينيها وضمن أولوياتها متابعة المدارس الأساسية والإطلاع على الخطط التطويرية للتأكد من تركيزها على تفعيل الإجراءات الناجعة لضمان رفع مستوى المهارات القرائية والحسابية لدى الطلبة وديمومة استخدام ادوات مبادرة القراءة والحساب التي بُنيت بعناية فائقة.

وأكد الهواري خلال لقاءه بمديري ومديرات المدارس على التعجيل بتطبيق الإجراءات اللازمة في خططهم لردم الفجوة التي تركتها جائحة كورونا من فاقد تعلم وضعف في المهارات الأساسية، وأكد على الضرورة القصوى في مضاعفة الجهود من قبل المعلمين واشراك المجتمع المحلي للرفع من سوية التعليم.

وأضاف رئيس قسم الإشراف الدكتور منصور العرود ان المدراء هم الحجر الأساس وهم من يُعول عليهم لدفع عجلة التغيير  للوصول لما نصبو له من تقدم في التعليم.

أكد الدكتور منصور العرود ان مبادرة القراءة والحساب وفرت كل ما يحتاجه المعلم من مواد وبذلت جهود عظيمة في توفير جميع المواد اللازمة لتقديم الدعم العلاجي والاثرائي اللازم للطلبة ووفرت للمعلمين ادوات تشخيص القدرات القرائية والحسابية لتحديد مستوى الطلبة، وقدمت التدريب اللازم للمعلمين والمدراء للتمكن من المهارات الأساسية وبالتالي رفع مستوى تحصيل الطلبة في القراءة والحساب.

 عرضت منسقة المبادرة دكتورة سمر شديفات خلال اللقاء نتائج إختبار ضبط الجودة على مستوى الأردن وعلى مستوى المديريات وجاء هذا الإجتماع بهدف تحسين مستوى المهارات القرائية والحسابية لدى الطلبة وتحفيز المدراء على خلق حلول إبداعية لرفع مستوى المهارات الأساسية ومعالجة الضعف التي افرزته عوامل عدة كان لها الشأن في أضعاف مهارات الطلبة.

خلال عرض النتائج تم منقاشة بعض التحديات التي تواجه المعلمين والطلبة واستعرض المدراء الحلول الممكنة لردم الفجوة التي سببتها جائحة كورونا وفاقد التعلم.

وفي نهاية الاجتماع عمل مدراء المدارس بشكل جماعي كمجتمعات تعلم مهنية لمناقشة أداة الملاحظة الصفية التي بناء عليها يتم  متابعة وتقييم أداء المعلمين كما عملوا على تصميم خطط علاجية وتقويمها من خلال عمل جولة معرض تم من خلالها تقديم التغذية الراجعة للخروج بخطط علاجية تنسجم  مع واقع مدارسهم وتستند إلى البيانات التي أفرزتها نتائج اختبار ضبط الجودة المعلنة من قبل وزارة التربية والتعليم كما تم طرح عدة اقتراحات قد تسهم في تحسين مهارات الطلبة في مجالي القراءة والحساب.
تابعوا القبة نيوز على
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )