facebook twitter Youtube whatsapp Instagram nabd

الصداع النصفي يؤثر على الأطفال ويعطّل الحياة اليومية للمصابين منهم

الصداع النصفي يؤثر على الأطفال ويعطّل الحياة اليومية للمصابين منهم

الصداع النصفي يؤثر على الأطفال ويعطّل الحياة اليومية للمصابين منهم

القبة نيوز 

الأطفال والصداع النصفي .. لا يمكن القضاء عليه لكن نستطيع الحدّ من نوباته

ليس الأطفال بمنأى عن الإصابة بالصداع النصفي، فهذا المرض المزمن الذي لا يزال تشخيصه يفتقر إلى الدقة يطاول طفلاً واحداً من كل عشرة ويؤثر سلباً على أدائه المدرسي، لكنّ الإصابة بالصداع النصفي لا تلازم بالضرورة الطفل عندما يصبح بالغاً.

وتشير الدراسات العالمية إلى أنّ الصداع النصفي يطال 5 إلى 15% من الأطفال. وأُضيف هذا الموضوع إلى برنامج "القمة الفرنكوفونية للصداع النصفي" التي تُعقد في 17 أيلول/سبتمبر عبر الانترنت.

وبدأت مايوين كولِّيو (18 سنة) تعاني صداعاً نصفياً عندما كان عمرها يتراوح بين 14 و15 سنة مع أنّها شعرت بأول اوجاع في الرأس عندما كانت طفلة.

وقالت كولّيو في مؤتمر صحافي نظمته جمعية "لا فوا دي ميغرينو" الفرنسية إنّ الصداع النصفي "أحدث تغييرات في حياتي اليومية بشكل سريع، إذ كنت أمتنع عن الخروج من المنزل عندما أُصاب بنوبة، وهو ما زعزع حياتي الاجتماعية، فلم أعد قادرة على الذهاب إلى المدرسة".

تابعوا القبة نيوز على Google News
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2022
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )