الصين تدعو للتحقيق بانتهاكات حقوق السكان الأصليين في كندا

{clean_title}

القبة نيوز- وصف مسؤول صيني اليوم الأربعاء، سجل كندا في مجال حقوق الإنسان بــــ"السيء"؛ ردا على انتقادات كندا ودول أخرى لوضع حقوق الإنسان في منطقة شينجيانغ الصينية وهونغ كونغ.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان في المؤتمر الصحفي الدوري في بكين، اليوم الأربعاء، إن الحكومة الكندية حاولت التنصل من المسؤولية المتعلقة بانتهاكات حقوق الأطفال للسكان الأصليين.
وطالب المبعوث الصيني لدى الأمم المتحدة في جنيف جيانغ دوان أمس الثلاثاء كندا بالوقف الفوري لانتهاكات حقوق الإنسان ضد السكان الأصليين، داعيا مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إلى مواصلة متابعة قضايا حقوق الإنسان في كندا، بحسب ما نقلته وسائل إعلام حكومية صينية.
وقال جيانغ في كلمة نيابة عن مجموعة من البلدان، إن كندا تاريخيا سلبت السكان الأصليين أراضيهم، وقتلتهم وقضت على ثقافتهم، مضيفا أن العالم صُدم عندما علم بالاكتشاف الأخير لرفات أكثر من 200 طفل من السكان الأصليين في مدرسة داخلية كندية.
وكانت مجموعة من الدول طالبت الصين بالسماح لمفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بالوصول فورا إلى مقاطعة شينجيانغ للنظر في التقارير حول احتجاز نحو مليون مسلم خلافا للقانون، وتعرض بعضهم للتعذيب والعمل القسري.
ونددت كندا في الأمم المتحدة باسم أربعين دولة بوضع حقوق الإنسان في منطقة شينجيانغ الصينية وهونغ كونغ.
وتلت السفيرة الكندية ليزلي نورتون امس الثلاثاء البيان المشترك حول الصين أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة نيابة عن الدول الأربعين، ومن بينها أستراليا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا واليابان والولايات المتحدة. --(بترا)

تابعوا القبة نيوز على
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )