اكتشاف مفاجأة غريبة في مومياء

{clean_title}

القبة نيوز - أعلن علماء بولنديون أن مومياء مصرية قديمة كانوا يعتقدون أنها لكاهن ما هي إلا امرأة في شهور الحمل الأخيرة.


وكانت عالمة الأنثروبولوجي ماجينا أوزاريك-سيلكه، التي تعمل في مشروع وارسو للمومياوات، تفحص المومياء بأشعة مقطعية في المتحف الوطني في العاصمة البولندية عندما لاحظت شيئاً غريباً.

وقالت أوزاريك-سيلكه: "عندما نظرت إلى منطقة الحوض للمومياء أخذني الاهتمام بما هو في الداخل.. اعتقدت أنني رأيت قدماً صغيرة".

وعندئذٍ طلبت من زوجها، وهو عالم أنثروبولوجي أيضاً في المشروع، إلقاء نظرة.

ومضت تقول: "نظر زوجي إلى الصورة، وباعتباره أباً لثلاثة، قال: "حسنٌ، هذه قدم". في تلك اللحظة بدأت الصورة كلها تتشكل".

ونُقلت المومياء إلى بولندا في القرن التاسع عشر عندما كانت جامعة وارسو الناشئة تجمع مجموعة أثرية.

ولعقود كان الاعتقاد أن المومياء لكاهن مصري قديم يحمل اسم حور-ديحوتي.(رويترز)

تابعوا القبة نيوز على
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )