الصحة النيابية: لقاء منتظر مع وزير الصحة حول مركز الأورام في البشير

{clean_title}

القبة نيوز - قال رئيس لجنة الصحة النيابية الدكتور فريد حداد، إن زيارته لمستشفيات البشير الأسبوع الماضي جاءت لغايات رقابية، ولمتابعة آليات التعليم الطبي المستمر في مركز "سميح دروزة للأورام"، ومستشفى الجراحات التخصصية.


وأكد حداد لـ عمون السبت، أن "مركز سميح دروزة لعلاج الأورام" مؤهل ببنية تحيتة مميزة، ولكنه شاهد خلال جولته أنه لا يوجد دخولات للمرضى، وآليات التعليم الطبي المستمر لتأهيل كوادر وزارة الصحة غير واضحة، إذ كان متوقعا ان تكون الكوادر الطبية مثل "خلية النحل".

وتابع حداد وهو أخصائي في أمراض الدم والأورام وزراعة النخاع، لم يعمل مركز سميح دروزة بالغايات المطلوبة منه، ولم يترجم الآليات التدريبية والتعليم الطبي المستمر بالشكل المطلوب.

وكشف لـ عمون عن لقاء سيجمعه مع وزير الصحة الدكتور فراس الهواري في الأيام القادمة لتوضيح حول التوأمة مع القطاع الخاص، والتركيز على مركز سميح دروزة، وآليات تدريب الكوادر الطبية، وقضية شراء خدمات بعض الأطباء في مستشفى الجراحات التخصصية بالمقارنة مع حجم العمل والعمليات التي إجريت.

وكان رئيس لجنة الصحة النيابية قد اطلع الأربعاء الماضي، على الخدمات المقدمة للمرضى في مستشفى الجراحات التخصصية، ومستشفى الإسعاف والطوارئ ومركز "سميح دروزة" للأورام، التابعين لإدارة مستشفيات البشير.

وجال رئيس اللجنة يرافقه النائب صفاء المومني في المستشفيات، بحضور أمين عام وزارة الصحة للشؤون الادارية والفنية الدكتورة الهام خريسات، ومدير إدارة مستشفيات البشير الدكتور علي العبداللات وعدد من مدراء المستشفيات والمديريات.

تابعوا القبة نيوز على
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )