صينية تتحدى قلبها ورئتها المزروعين وتحقق حلمها بالأمومة

{clean_title}

القبة نيوز في حالة نادرة عالميا، أنجبت امرأة كانت خضعت لعملية زرع قلب ورئة، طفلة سليمة في تشرين الثاني الماضي، وفقا لما أعلن في مؤتمر صحفي عُقد في مستشفى بمقاطعة هونان بوسط الصين.

وأصبحت المرأة، واسمها المُستعار شياو يينغ (28 عاما)، أول مريضة تجري عملية زرع قلب ورئة، تلد بنجاح في الصين، وتتمتع مع طفلتها بوضع صحي جيد.
وكانت شياو يينغ تعاني من حالة صحية خلْقية تتمثل بأن قلبها يتكون من بطيْن واحد مع ارتفاع ضغط الدم الرئوي الثانوي الذي تطور تدريجيا إلى متلازمة آيزنمينجر، وخضعت بنجاح لعملية زرع القلب والرئة في مستشفى شيانغيا الثاني بجامعة وسط الجنوب عام 2014، وتعافت بشكل جيد بمساعدة الأطباء.
وفي عام 2020، تزوجت يينغ وتمنت إنجاب طفل. وأوقف الأطباء في المستشفى الأدوية التي تؤثر على الحمل إضافة إلى تعديل الأدوية المضادة للرفض وبرامج تثبيط المناعة من أجل مساعدتها على الحمل والولادة.
وشكل المستشفى فريقا من المستشارين ووضع خطة للولادة، حيث خضعت يينغ لعملية قيصرية في الأسبوع 38 من الحمل وأنجبت مولودتها بنجاح، ويواصل المستشفى تقديم خدمات المراقبة الصحية للوالدة وطفلتها.

تابعوا القبة نيوز على
 
جميع الحقوق محفوظة للقبة نيوز © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( القبة نيوز )